تم النشر بتاريخ 29/ 03/ 2016

لم أكن يوما متعبة أكثر من ما أنا عليه في هذه اللحظة، ولكن أيضا لم أشعر من قبل أني مشحونة بهذا القدر المتوازن من الأمل كما أنا الآن. اليوم لما شفتك بين الناس وكيف حفزتيهم ليكونوا مشاركين اكثر.

كلنا عنا أحلام نعمل بكل جد لتحقيقها. كبيرة كانت أم صغيرة، رائدة أو عادية جداً، تلك هي الأفكار الذي تجعلنا نواصل في حياتنا، وتلهمنا للمضي قدماً كل يوم. ولكن عندما نتطلع إلى الأمام يجب ان نواجه في رؤيتنا الحقائق التي قد تعترضنا فلا نتجنب ولا نتجاهل العقبات الحقيقية التي قد تعرقل نجاحنا.

لذلك نحن نصك على أسناننا، ونثبت أقدامنا، في استعدادنا لمواجهة كل ما تقدمه الحياة، فاختبارتها تذيقنا طعم القوة. وكل ما في الوجود يتسائل ما إذا كنا سنستمر. في حال النفي لن يكون أسهل من الوقوع، وتقبل ما نحن عليه في هذا العالم.

وهذه أخطر زلة ممكن ان نرتكبها. وبغض النظر عن مدى سيطرتها، كيف سيكون شعورك وانت مهزوم؟ إغفال حلمك وتجاهله والتزامك بحياة ضمن أجر محدد، هذه هي قمة الملل والضجر. نعمل ونثابر لنمنح أنفسنا فرصة ليكون صوتنا مسموع. وعلى الرغم من المخاوف التي تأتي مع ذلك فيمكننا التغلب على أي ظرف قد يواجهنا، طالما نمتلك سبب يدفعنا لذلك. وأخيراً عندما ترفع رأسك انظر حولك ما تكتسبه خلال مسارك في الطريق صوب تحقيق أحلامك يساعدك لتواصل طريقك وانت أكثر نضج وقوة.

واليوم، أنا أعبر عن حلمي بتحقيق الأفضل لجبلين وبتمنى من الجميع مشاركتي لنجتهد ونثابر معاً لجعل الحلم حقيقة نعيشيها بواقعنا. الأمر سيستغرق وقت ويتطلب صبر، ولكن معا نستطيع أن نبني شيئاً ملموساً.

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 29/ 03/ 2016

لم أكن يوما متعبة أكثر من ما أنا عليه في هذه اللحظة، ولكن أيضا لم أشعر من قبل أني مشحونة بهذا القدر المتوازن من الأمل كما أنا الآن. اليوم لما شفتك بين الناسوكيف حفزتيهم ليكونوا مشاركين اكثر.

كلنا عنا أحلام نعمل بكل جد لتحقيقها. كبيرة كانت أم صغيرة، رائدة أو عادية جداً، تلك هي الأفكار الذي تجعلنا نواصل في حياتنا، وتلهمنا للمضي قدماً كل يوم. ولكنعندما نتطلع إلى الأمام يجب ان نواجه في رؤيتنا الحقائق التي قد تعترضنا فلا نتجنب ولا نتجاهل العقبات الحقيقية التي قد تعرقل نجاحنا.

لذلك نحن نصك على أسناننا، ونثبت أقدامنا، في استعدادنا لمواجهة كل ما تقدمه الحياة، فاختبارتها تذيقنا طعم القوة. وكل ما في الوجود يتسائل ما إذا كنا سنستمر. في حال النفي لن يكون أسهل من الوقوع، وتقبل ما نحن عليه في هذا العالم.

وهذه أخطر زلة ممكن ان نرتكبها. وبغض النظر عن مدى سيطرتها، كيف سيكون شعورك وانت مهزوم؟ إغفال حلمك وتجاهله والتزامك بحياة ضمن أجر محدد، هذه هي قمة الملل والضجر.نعمل ونثابر لنمنح أنفسنا فرصة ليكون صوتنا مسموع. وعلى الرغم من المخاوف التي تأتيمع ذلك فيمكننا التغلب على أي ظرف قد يواجهنا، طالما نمتلك سبب يدفعنا لذلك. وأخيراً عندما ترفع رأسك انظر حولك ما تكتسبه خلال مسارك في الطريق صوب تحقيق أحلامك يساعدك لتواصل طريقك وانت أكثر نضج وقوة.

واليوم، أنا أعبر عن حلمي بتحقيق الأفضل لجبلين وبتمنى من الجميع مشاركتي لنجتهد ونثابر معاً لجعل الحلم حقيقة نعيشيها بواقعنا. الأمر سيستغرق وقت ويتطلب صبر، ولكن معا نستطيع أن نبني شيئاً ملموساً

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 29/ 03/ 2016

ما هو المقدار الذي نعيشه من حياتنا بناء على خيارات صنعناها بأنفسنا؟ كثير من الناس يبنون توقعات حول ما يستحقون، وما يجب على العالم تقديمه، كيف على المجتمع أن يعمل. هم يجلسون باسترخاء ويراقبون ما يقرره الآخرين حول مستقبلهم، ثم ينتقدون القرارات التي لم يكونوا على استعداد لبذل أي جهد في اتخاذها.

قد لا نجمع كلنا على نفس الأشياء فرغباتنا تختلف وتتفاوت، فهمنا للتقدم والتطور لايكون دائماً من نفس المنظور فرؤيتنا أيضاً تختلف، ولكن لدفع حياتنا وتحريكها قدماً إلى الأمام، ومن أجل ان نتحسن كمجتمع، يجب علينا أن نجد الشجاعة لاتخاذ قراراتنا.علينا أن ندافع عن ما نؤمن به، أو الوقوف للتعبير عن اختلافاتنا .

تحدثت اليوم عن خياراتك، وعن مدى صعوبة تلبية توقعات البعض. في حين ينبغي ان نأخذ بعين الاعتبار الاحكام الصادرة من الاخرين، نحن في نهاية المطاف يمكننا ان نقيس نجاحنا فقط بالاعتماد على معاييرنا الخاصة.

اخترت وصنعت قرارك للبدء والتحرك من أجل التغيير. الآن الأمر متروك لنا لنقرر، سواء بالانضمام لمعركتك، أو المطالبة بشيء مختلف.  وربما عندما نحمل هذه المسؤولية، يمكننا أخيرا تحقيق التوقعات الخاصة بنا، ودفع أنفسنا كدولة للتغيير نحو الأفضل .وحيث ان قراراتنا تأتي متوافقة مع ضمائرنا، علينا أن نتوقف ونفكر قبل إدانة من تجرأ على إنهاء ما قد بدأ. حتى لأولئك الذين يتعثرون في طريقهم لانهاء ما بدأو هم على الأقل يحاولون. آمل ان نتمكن جميعاً من اكتساب الشجاعة والثقة منهم

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 08/ 03/ 2016

في مجتمعنا كل واحد منا بيحرص على إخفاء أسراره وبنعمل بكل جهدنا لتضل اسرارنا طي الكتمان نخفي ما يخجلنا يمكن لخوفنا من وصمة العار، وما يمكن أن نشعر به في حال فضحنا سرنا المستور. ومع ذلك، أنا اليوم فخورة بالقول انك قد اتخذت موقفا لكشف ممارسات ظالمة لطالما وقف المجتمع صامتاً أمامها. لفترة طويلة جدا ونحن ملتزمين الصمت، تقاعسنا تأكد بموافقتنا الضمنية، ولكن اليوم أدنت ما ينبغي علينا الإقرار به، وقدمت الجواب لجميع أولئك المرعوبين والخائفين من مشاركة قصصهم.

لذلك ونحن نمشي بحرية، يمكننا العثور على السلام،  لما نعرف أنه عارنا، العار من لامبالاتنا، قد انطلق أخيرا، ومهما كانت صعوبة الأمر،ومهما بدا الأمر مرعباً لكن قد تجد حولك من يقف بجانبك لدعمك عندما تقرر الحديث وتسمح لنفسك بالبوح ليذهب الألم.

البعض قد يحتفظ بأسرار قاتلة تبقى تطارده للأبد وفي اشخاص بيمتلكو القوة الكافية لفرض مخالافتهم وخطاياهم على من هم محيطين بهم. ولكن يمكنني أن آمل فقط أن نتعلم القضاء على الأسرار من جذورها، ونتعلم كمجتمع كيف نبدا نسامح. لأني ورغم كل الظلام أؤمن أن هناك نور في هذا العالم.

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 08/ 03/ 2016

في كل يوم انت تواجهين مهمة صنع القرار نيابة عن الآخرين. بتصحي الصبح لتباشري أعمالك كالمعتاد، وعليك انت اتخاذ القرار الأفضل لكل شخص في جبلين. لذلك من الطبيعي أن نقول لك بوضوح ان صنع القرار أمر صعب وخصوصاً عندما يتعلق الأمر بتحديد شيء يمكن أن يستمر تأثيره مدى الحياة . يمكنك على الأغلب رؤية ذلك، انت أمام مسارين يمتدان أمامك. وبغض النظر عن المدة التي استغرقتها بالتحديق، لا تزال وجهتك النهائية غير معروفة.

لذا أنت تأكل وتزن، تحلل وتقيس، حتى كل ما تبقى ليس إلا قائمة من العوامل، ولن تقودك إلى إجابة قريبة من الإجابة الفعلية. ربما فان السؤال الذي يطرح نفسه ما  هو القرار الذي لا يجب ان نتخذه،  واذا كان هناك جواب صحيح او خاطئ، ولكن بدلا من ذلك كيف يمكنك ان تختار ما هو مهم حقا، وما لا يمكن العيش من دونه؟ هل نحمي أنفسنا من خوض تجارب جديدة وننطوي على ذاتنا خوفاً من الفشل... كمن يحتجز نفسه في صندوق مغلق لتفادي أي خسارة محتملة؟ أم نخوض المغامرة ونخاطر بما نملك مهما كانت النتيجة – ونأمل بالأفضل؟

وبعد كل هذا التفكير، قد تجد أن الجواب فيه حكمة فكل ما كنت تسعى له بشدة، كان معك وإلى جانبك طوال الوقت. حتى في المعركة ما بين العقل والقلب، ما هو معقول مقابل ما هو مثير، أخترت احساسي، وانا آمل أن تضيف موهبتي ما يصل إلى اكثر من مجرد حسابات جامدة او غير مفعلة.

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 08/ 03/ 2016

في هالليلة بدي أقدم اعتذاري منك ومن الدكتور فادي ومن قراء مدونتي. لقد بدأت الكتابة لكم جميعاً لأنني أردت فتح حوار للحديث عن العقبات الحقيقية التي نواجهها كل يوم. ولكن اليوم، توجيهي اتهام غير دقيق يضاف إلى حالة الضوضاء التي نعيشها، ويشتتنا عن النقاش الذي نحتاجه جميعنا بعمق.           

مرة تلو الأخرى نشهد نفس القصة، ونفس الفساد، يفضلون الصفقات التي تهدر مالنا ووقتنا . ولكن في ذروة الاندفاع  للوقوف عند الحقيقة، أنا لم أتعمق جيدا في البحث عن حقيقة قصتي، وبدلا من ذلك قللت من احترام موهبة عالم وإنجازاته التي حققها بشق الأنفس.

 الواقع هو، لا يمكننا ان نساعد عندما تقتصر رؤيتنا للعالم على ما نعيشه من تجاربنا الشخصية من دون الانفتاح على تجارب الآخرين .وأحياناً بنميل لنكون أكثر قسوة في محاولتنا لإثبات شيء شاهدناه يتكرر أمامنا باستمرار وتضررنا منه. عندما نفترض الجانب السلبي بكل شيء، وبغض النظر عن مدى شعورنا بأننا على حق، فهذا لا يقربنا من الحقيقة، بل يجعلنا نقف أمام افتقارنا إلى التنوع في الخبرات والتجارب التي تجعل الحياة مثيرة للاهتمام.

الي صدر مني كان دون المستوى المتوقع وأعتذر مجددا. وكلي أمل ان تغفرو ما بدر مني وبتمنى تعطوني الفرصة لإثبات اني بتحمل مسؤولية ما أقول واؤمن به. 

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 09/ 02/ 2016

هذا المساء بدي أخاطبك من انسان إلى آخر...كشهود على الصعوبات التي يواجهها اخواننا في الانسانية ومعاناتهم

سهل علينا انو نجلس عاجزين ونلقي اللوم على ما بإمكاننا القيام به او تجاهل ما لا نستطيع تجربته شخصيا، لا يمكننا ان تخيل ما يحس به الاخرين، الاحساس بالغضب من فقدان منزل يأويهم و الخوف من الفقر المدقع.

تلك هي مشاكل الناس الآخرين، أليس لدينا قضايا خاصة بنا للتعامل معها؟ لذلك نبحث عن أعذار، وطرق لتبرير افتقارنا إلى وسائل العمل الخاصة بنا. بعد كل شيء، هل يمكن أن يكون الأمر بهذا السوء؟ أيمكن ذلك؟

ولكن اليوم فتحت عيني، وكان لي شرف الاستماع للعائلات وهم يعرضون تجاربهم. لجميع الصعوبات في حياتي، فانا وبكل تواضع لتفهم شعور فقدان الام، دموع طفل يائس. هناك الكثير من الاسباب لما لا نتوقف للمساعدة،. ولكن اذا اخذنا بعضا من الوقت للاستماع ما رح يكون في مجال للاعذار.  

كلنا بنعرف مين نحنا وشو هي هويتنا في القلب، لكن لما ننحصر في زاوية، يفرض علينا رغما عنا التصرف خارج نطاق طبيعتنا، وفي بعض الأحيان نلجأ لحلول مش سهلة أبداً. كل ما يمكننا عمله، هو تسخير أفضل ما توصلناله من معرفة، هي نتيجة تراكم خبراتنا وتجاربنا الي ساهمت في تشكيل شخصيتنا ووضعنا الي نحنا عليه.

 

والأمل في أن نتمكن من إحداث تغيير. في زماننا نحو الأفضل في هالعالم. قد لا تصيبين الحقيقة دائماً، سيدتي الرئيسة، لكنك تظهرين ذلك، ويكون أثره كبيراً.

 

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 02/ 02/ 2016

احياناً كل اللي بيحتاجو الشخص باخر اليوم هو الاحساس بالامان, و هو حق من الحقوق الأساسية التي تمكننا مواصلة حياتنا والعيش والتخطيط للمستقبل. عن طريق التذكير بانو الشخص مش منسي او بتأمين الحاجات الاساسية للناس اللي حياتهم مهددة بالخطر. اليوم كنا عالحدود وشفنا حاجة الناس للشعور به الامان وشفنا بعيوننا حجم الألم والدمار المحيط بناس هم في حاجة ماسة لأكثر من ما نقدمه.

كرئيسة من واجبك توفير الامان للناس وهاد الشي للاسف بتتجاهلوا كتير عالم اليوم لما شفتك عم تحكي مع الناس. كنت فخورة بقائدنا اللي ممكن نعتمد عليها  قدرت تبثي الطمانينة في نفوسهم، ومن أسلوبك لمسوا حرصك واهتمامك.

ونحن ندرك تماماً أننا نواجه مشكلة شح المياه وبنعرف كمان أنو الحلول لغاية الآن ولكن، أنا شخصيا، بمنح تأييدي ودعمي خلال المرحلة المقبلة  لمن يعطي الاولوية للعائلات ولرفاهية جميع المواطنين مقابل سمعتها. شكرا إلك، سيدتي الرئيسة، لإتاحة الفرصة لمشاركتك في رؤية ذلك. وانعاش التغيير في وجهات النظر.

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 25/ 01/ 2016

It has been a long and difficult evening, so I will keep this short. Thank you for being with the people who needed you most, and thank you for taking responsibility when no one else would.

We live in an imperfect world. Mistakes are made, resources are wasted. But a life was lost tonight, and that is something we cannot change, no matter who claims the fault. So we pray tonight for Lama Badawi’s happiness, for she lost the love of her life, and the light in her future.  But your speech made me realize that no matter your world, we all know pain. We lose, we love, we regret, and we mourn, and in the end, that’s what makes us one.

We cannot rewrite history, no. But we can vow as a people to work harder, and ensure that we protect every human life, regardless of their class. On a dark night like tonight, it’s all we can hope for.

 

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 25/ 01/ 2016

لقد كانت ليلة طويلة وصعبة، ولذلك سأجعل رسالتي موجزة. شكرا لوجودك الليلة مع ناس هم بأمس الحاجة لوقفتك جنبهم. وشكرا لك على تحمل المسؤولية، في الوقت الذي لم يفعل أي شخص آخر ذلك.

الحقيقة انو الي صار كشف كثير أمور...الخدمات الطبية سيئة، هناك نقص في الموارد، وما هو متوفر غير كافي. هناك أخطاء ارتكبت، وأرواح بشر ضاعت نتيجة لبعض أشكال الإهمال أو التقصير.الليلة نحن نتعاطف مع لما بداوي لانها فقدت حب حياتها ونور مستقبلها، ونطلب الرحمة لفقيدها.ولكن خطابك فتحلي عيوني على حقيقة مهمة أدركت منها أنه بغض النظر عن هويتنا في العالم أو مكاننا فيه، ما في حدا منا محصن من الألم...فنحن نخسر وكذلك نحب ونتحسر و نحزن أيضاً.وهو الشيء الوحيد الذي يجمعنا بوصفنا بشر في النهاية.

ورغم أننا ما بنقدر نغير ما حصل في الماضي، ولكننا نستطيع ان نقسم كشعب على ا نعمل بجدية اكبر، وضمان ان نحمي حياة كل انسان بغض النظر عن طبقتهم. في ليلة ظلمة مثل هذه الليلة، هذا كل ما نتمناه.

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 20/ 01/ 2016

متل ما سمعنا في  نشرات الأخبار تعرض المجمع الرئاسي لتهديد تبين بعدين انو مجرد خدعة. كان يمكن أن يكون كيميائي، بيولوجي، لا أحد يعرف.

الحقيقة لم نكن تحت التهديد على الإطلاق وكان التهديد الحقيقي الوحيد هو عدم اكتراث الحكومة بشعبها. وكل الوقت الي ضاع كان ردة فعل ومطارة أوهام  من تخوف محتمل بدلا من التركيز على أمر حقيقي مثل مشاكل المواطنين اليومية.

سيكون هناك دائما خطر بعيد. والتاريخ يكفل ذلك. ولكن الخطر الحقيقي يكمن في تشتيت أنفسنا مع الاحتمالات، والاشاعات التي تثير الفضائح بدلا من التصدي لأهدافنا في مواجهة التقصير.

يمكن نحنا اليوم كنا محظوظين لأننا تجاوزنا الموقف سريعاً. ولكن شو بكون الوضع لو هالتهديد الوهمي دفعنا إلى الشوارع؟

ماذا سيحدث يوما ما ، لو الحظ ما كان حليفنا؟ هذه الأسئلة لا بد أن نطرحها وهي التي نسألها لبعضنا...ولكن معظمنا ما بيملك الجرأة لإيصال صوته لسؤال أصحاب القرار الأقوياء.

لهيك أنا بطلب منك الآن إجابة: ماذا نفعل الان؟

باسم: إستيراتيجي

0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 11/ 01/ 2016

اتخذت القرار وانتهى الأمر. لقد اخترت التعاون مع الجنرال نجم والاتفاق دخل التاريخ وسيحفظ. ولكن العمل لما ينته بعد.صحيح، انت قمت بتحديد مسار عمل لمجموعة اجراءات، ونعم، كانت هذه هي الطريق الذي يجب اتباعها، ولكن أنت بقيت الآن مع أكثر الأعمال صعوبة، وانت تبحثين عن أسباب تبرر قرارك وتريح ضميرك.

يبدو أن البشر شاطرين كتير بتبرير خياراتهم أو إقناع أنفسهم بإمكانية تبريرها. وحتى اننا ممكن نبرم صفقة تصالح مع الذات لنبرر صحة اختيارنا في ضوء باقي الخيارات وأحيانا بنعتقد أن خيارنا هو الخيار الوحيد المتاح.

ما بيهم كيف بنحاول التبرير، وبغض النظر عن الطرق التي بنستخدمها لهالغرض...يبدو انو ما في حدا منا محصن ضد تأثير المال، وإغراء السلطة.

 لما رحبت اليوم بالجنرال المعروف بانتهاك حقوق الانسان في بلدنا، انت أخدت قرار، وخلانا نشوف اختياراتك بطريقة مثيرة للتساؤل. مهما تكن نواياك، ايا تكن استراتيجتك، امل ان تكون تبريراتك جاهزة لليوم المنتظر – يوم الانتخابات – لانه رح بتكوني عرضة للمسائلة، لأننا واعيين وبنعرف منيح انو ما في أبداً خيار واحد فقط.

 

(1 إعجاب)

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 03/ 01/ 2016
0 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 03/ 01/ 2016

الأمل: هو ذلك الشعور بأن الحياة ستكون أفضل. انه مفهوم بسيط، بعيداً عن تعقيدات النظريات السياسية أو الاختلاف في الرأي. ولكن وجوده أو عدمه هو تماما كالليل والنهار، وأحياناً يكون كعلامة للحد الفاصل بين الضوء والظلام. وهناك نقطة تدفعنا للمضي قدما نحوها، شيء أفضل في المستقبل القريب.

مطالبتك بتخفيض امتيازات السياسيين كانت مفاجأة لنا، أنو يصدر هيك قرار من شخص سياسي في منصبك أمر أقرب إلى الخيال، وما كنا نتوقع نسمع هيك اشي حتى بأحلامنا. هالقرار خلانا نحس انو في أمل تتحسن الأوضاع. نحنا أذكياء كفاية لنعرف أنو في أشياء تبدو ظاهرياً ايجابية ورائعة للغاية ولكن على الأرجح هي في الواقع مش متل ما هو مبين. ولكن أحياناً عليك فقط وضع الشكوك الخاصة بك على جنب لتتبع ايمانك بما اقتنعت به. وحتى أننا بدأنا نؤمن بذلك.

نحن تعودنا على الفساد، المحسوبية، والشللية عند النخب إلي اختارت طريقها. ولكن التعلق بالأمل شي نحنا مش متعودين عليه. لهيك صعب كتير لما نرفع سقف توقعاتنا، ونلحق بلهفة ببصيص ضوء، لكن للأسف ينطفي فجأة....تماما مثل الي بترك شخص يائس ومحبط ليعاني في بداية نفق مظلم كله عقبات، ليواجه خيبة جديدة هو أضعف من انه يتحملها.

 

(1 إعجاب)

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 30/ 06/ 2015

نحن لم نجتمع رسميا من قبل، ولكن نيابة عن جبلين أود أن أرحب بك في مسرحنا السياسي المتواضع،  ما أتذكره ان الحكومة كانت متابعة للمشهد. مهما كانت القصة، وبغض النظر عن الوعد، هناك مكان بين جمهور المشاهدين للجلوس والاستماع، ولم يحدث أبدا أن قاطعنا عرضهم للسيناريو المصاغ بعناية.

 ولكن ماذا سيحدث اذا سحبنا الستار؟اذا وقف  شخص ما، وتحدث مجدداً بصوت مرتفع؟

لذلك أنا أكتب لك هذه الرسالة سيدتي الرئيسة، مباشرة من روح البلاد. اعتبريه الجانب الآخر من المحادثة: الإجابة على سؤالك، تعتمد بالنتيجة على عملك. ونبدأ من اليوم الأول، فلم يسبق أبدا ان تولت إمرأة  قيادة البلاد من قبل، ولذلك فالجميع أمام صفحة بيضاء. ولكن كونك امرأةما بيقلل من صعوبة مهمتك وتعقيدها.في الواقع، مهمتك رح تكون أكثر صعوبة من مهمة أي رجل ممكن يتولى المنصب.

 ليش؟

لأنو احنا بنتوقع منك أكثر وبنطلب الأفضل.فأنت أم، متعلمة وبتتمتعي بالذكاء، وكمان صادقة.من قبل كنت وزيرة التخطيط والتنمية.وهالمنصب خلاكي مطلعة على حالة الناس، إلي اختلطت فيهم، تحدثتي معهم وسمعتيلهم.

نحنا بنؤمن انك قد هالمهمة، وبنعتقد أنك بتقدري تصنعي التغيير وتعملي فرق.

ولكن ما تتوقعي منا، نحنا الشباب، أنو نكون فئة مضمونة وما تاخدينا كأنو احنا تحصيل حاصل.نحنا هون لنتابع ونراقب الأحداث.وعندما لا نتفق، سوف نعلمك بذلك بعد أول يوم في مهمتك الجديدة بتمنالك ليلة سعيدة سيدتي الرئيسة.

 

2 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 20/ 03/ 2012

 

 

7 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

تم النشر بتاريخ 12/ 04/ 2012

A battered figure limps alogn the foad, a shadow of a woman with an event darker past. Who this woman is, and what shem means to the president, only Rafiq knows. Samer has been asked to monitor the throny inverrtigation as it winds coser to the Foreign Minister to be, Tareq Saqr. A former ambassador and favorite of Bassames's, Tareq has friends in the high places, friends who could tamper with the Minstry of Jstice probe or worse, Noursa's reputation. But the ambassador isn't the oly one running from thsi skeletons. Rafiq receives a package loaded with the quilt of past loyalities, while Maya is haunted by childhood memories back from the grave. with the buredn of sahme too heavy to bear, both turn to their loved ones, throug the actual love is a little harder to come by. Noura manges to shame Tareq into resignation, but sevetes lie ust below the surface. And as Maya knows only too well, secrets will follow you anywhere.

Media

7 إعجاب

0 تعليق

ضع تعليقك هنا

تأكد من تعبئة الحقول المطلوبة.

فريق التسويق

محرر اللغة العربية: إسلام الشومالي

محرر اللغة الإنجليزية : ناتالي ستيوارت

مصمم الجرافيكس والعلامة التجارية : رنا خوري

تطوير الموقع : IN4MA Pty. Ltd

مدير صفحات التواصل الإجتماعي : عبد الرحمن عفانه

محرر الفيديو: جوردان بيرون

فريق الانتاج

إنتاج مشترك بين Common Ground Productions and Jordan Pioneers Multimedia Co.

©2015 Common Ground Productions and Search for Common Ground 501(c)(3)